الضفة سيف ودرع القدس

0
181

خلال الجمعة الاخيرة من شهر رمضان المبارك وتزامنا مع إحياء يوم القدس العالمي دشن مئات آلاف المسلمين حول العالم وسم #الضفة_درع_القدس تتويجا لنضال جبهة الضفة الغربية وتوحيد الساحات والجبهات حيث شكلت الضفة بدماء شهدائها واعتكاف أهاليها في المسجد الاقصى خلال ليالي رمضان درعا منع الصهيوني من استباحة حرمة القدس.

داخل حرم المسجد الأقصى، سال الدم الفلسطيني، دم رسم مجددا حدود الرفض لكل ألوان الذل، واثبت ان للأقصى رجالا تحميه باللحم العاري، يحفظون للامة تاريخها ويحمون حاضرها ويضمنون مستقبلها، وبين أبوابه وأركانه وفي أرضه المباركة مقاومة جهزت يدها على الزناد، وكما كانت غزة سيف القدس أصبحت الضفة درع القدس تقف في وجه الاستباحة الصهيوني لمقدساتها.

98 شهيداً منذ بداية هذا العام الاستثنائي، سقطوا دفاعا عن القدس في الضفة الغربية فارضين بدمائهم شروطهم على المحتل الصهيوني مهاجمين كل حواجزه العسكرية التي حاولت منع أهالي الضفة من تكحيل عيونها برؤية ساحات المسجد الأقصى اولى القبلتين وثاني الحرمين.

شباب الضفة الغربية اندفعوا بصدورهم العارية لحماية الاقصى مشعلين بدمائهم الزكية مرابض الاشتباك على مستوى القضية برمتها، متوعدين بالثأر لمجازر المحتلين في جنين ونابلس، فكان عدي التميمي وخيري علقم وحسين قراقع وطليعة متقدمة من الاستشهاديين الأفذاذ الذين وحدوا بتضحايتهم الصفوف وكان هذا التلاحم الفلسطيني العجيب، ففي آب/أغسطس الماضي توحدت الساحات من جنين حتى رفح، ومن عرابة حتى الشجاعية، حيث أطلقت سرايا غزة معركتها ثأراً لاستباحة جنين، وزلزلت الارض تحت اقدام المحتل.

وسم الضفة درع القدس وصل الى الترند في أغلب الدول الاسلامية والعربية، وفرضت ارقام التغريدات حقيقة واحدة وهي ان المسلمين زحفوا في يوم القدس العالمي في شوارع بلدانهم ليحتضنوا القدس ويعلنوا ان الضفة درع القدس الواقي وان المعركة الشاملة قد اقتربت وان الكيان بدأ يتداعى امام اقدام ابطال فلسطين، أكثر من 400 الف تغريدة في البحرين وحدها خلال ساعات، كذلك الامر في لبنان أكثر من نصف مليون تغريدة خلال ساعات.

كذلك الامر في سوريا، كما وصل وسم #القدس الى العالمية في يوم القدس العالمي بملايين التغريدات ووصل الى الترند في عمان والاردن والجزائر والعديد من الدول العربية.

 

 

أکتب تعليقك

Please enter your comment!
Please enter your name here